حقق‭ ‬قطاع‭ ‬الاتصالات‭ ‬وتكنولوجيا‭ ‬المعلومات‭ ‬نجاحات‭ ‬وقفزات‭ ‬هائلة‭ ‬منذ‭ ‬تأسيسه‭ ‬حيث‭ ‬حقق‭ ‬نجاحات‭ ‬كبيرة‭ ‬واستمر‭ ‬هذا‭ ‬النجاح‭ ‬دون‭ ‬توقف‭ ‬بل‭ ‬أصبحت‭ ‬خدمات‭ ‬الاتصالات‭ ‬وتكنولوجيا‭ ‬المعلومات‭ ‬جزءا‭ ‬حيويا‭ ‬في‭ ‬كافة‭ ‬أشكال‭ ‬الأنشطة‭ ‬الإنسانية،‭ ‬بل‭ ‬وعنصراً‭ ‬أساسيا‭ ‬في‭ ‬تقدم‭ ‬المجتمعات‭.‬

واستنادا‭ ‬إلى‭ ‬هذا‭ ‬الواقع‭ ‬أدركت‭ ‬حكومة‭ ‬جمهورية‭ ‬مصر‭ ‬العربية‭ ‬أن‭ ‬قطاع‭ ‬الاتصالات‭ ‬وتكنولوجيا‭ ‬المعلومات‭ ‬مكوناً‭ ‬حيوياً‭ ‬في‭ ‬الاقتصاد‭ ‬الوطني،‭ ‬ليس‭ ‬فقط‭ ‬لإسهاماته‭ ‬الجوهرية‭ ‬في‭ ‬مجالات‭ ‬التوظيف‭ ‬والتصدير‭ ‬والتنوع‭ ‬الاقتصاد،‭ ‬ولكن‭ ‬أيضاً‭ ‬للقدرات الديناميكية‭ ‬والمبتكرة‭ ‬التي‭ ‬يمتلكها،‭ ‬ولدوره‭ ‬الأوسع‭ ‬في‭ ‬توفير‭ ‬أشكال‭ ‬المنتجات‭ ‬والخدمات‭ ‬والتكنولوجيا‭ ‬المواتية‭ ‬التي‭ ‬تدعم‭ ‬أسس‭ ‬تطور‭ ‬مصر‭ ‬كاقتصاد‭ ‬معرفة‭ ‬في‭ ‬السوق‭ ‬العالمية‭.‬

فمنذ‭ ‬انطلاق‭ ‬مسيرة‭ ‬قطاع‭ ‬الاتصالات‭ ‬وتكنولوجيا‭ ‬المعلومات،‭ ‬نجح‭ ‬قطاع‭ ‬الاتصالات‭ ‬المصري‭ ‬في‭ ‬تحقيق‭ ‬طفرة‭ ‬هائلة‭ ‬على‭ ‬صعيدي‭ ‬البنية‭ ‬التحتية‭ ‬ونشر‭ ‬وإتاحة‭ ‬التقنية،‭ ‬كما‭ ‬أصبح‭ ‬القطاع‭ ‬جزءا‭ ‬لا‭ ‬يتجزأ‭ ‬من‭ ‬عجلة‭ ‬الاقتصاد‭ ‬في‭ ‬جمهورية‭ ‬مصر‭ ‬العربية‭ ‬وأضحى‭ ‬مكونا‭ ‬رئيسيا‭ ‬فاعلا‭ ‬في‭ ‬تنمية‭ ‬كافة‭ ‬القطاعات‭ ‬التنموية‭ ‬والاجتماعية‭ ‬الأخرى،‭ ‬بل‭ ‬تحول‭ ‬إلى‭ ‬حافز‭ ‬لرفع‭ ‬كفاءة‭ ‬هذه‭ ‬القطاعات‭.‬

لقد‭ ‬امتدت‭ ‬إنجازات‭ ‬وزارة‭ ‬الاتصالات‭ ‬وتكنولوجيا‭ ‬المعلومات‭ ‬لتطال‭ ‬كافة‭ ‬نواحي‭ ‬الحياة‭. ‬ومن‭ ‬خلال‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬القنوات‭ ‬والجهات‭ ‬تابعة‭ ‬للوزارة،‭ ‬لقد‭ ‬أخذت‭ ‬الوزارة‭ ‬على‭ ‬عاتقها‭ ‬مهمة‭ ‬السعي‭ ‬الدؤوب‭ ‬لتنمية‭ ‬الموارد‭ ‬البشرية‭ ‬اللازمة‭ ‬لضمان‭ ‬نجاح‭ ‬برامجها‭ ‬ومبادراتها،‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬ضمان‭ ‬استمرارها‭.‬
في‭ ‬مصر‭ ‬كانت‭ ‬خدمات‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬المعلومات‭ ‬والاتصالات‭ ‬بمثابة‭ ‬القوة‭ ‬الدافعة‭ ‬لثورة‭ ‬25‭ ‬يناير‭ ‬وتمكنت‭ ‬من‭ ‬تغيير‭ ‬صياغة‭ ‬السياسات‭ ‬الحكومية‭ ‬وإدارة‭ ‬الاقتصادات‭ ‬في‭ ‬كافة‭ ‬أنحاء‭ ‬العالم‭.‬

لذا‭ ‬أصبحت‭ ‬‮«‬ثورة‭ ‬الاتصالات‮»‬‭ ‬حقيقة‭ ‬واقعة‭ ‬بمجرد‭ ‬إعلان‭ ‬الأكاديميين‭ ‬وخبراء‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬المعلومات‭ ‬والاتصالات‭ ‬عن‭ ‬حدوثها‭.  ‬هو‭ ‬الآن‭ ‬حقيقة‭ ‬واقعة‭ .‬
وفيما‭ ‬يتعلق‭ ‬بالثورة‭ ‬المصرية،‭ ‬قدمت‭ ‬شبكات‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي‭ ‬مثل‭ ‬الفيسبوك‭ ‬منبرا‭ ‬هاما‭ ‬لقاعدة‭ ‬واسعة‭ ‬من‭ ‬المواطنين‭ ‬حيث‭ ‬سمحت‭ ‬لهم‭ ‬بالمشاركة‭ ‬في‭ ‬الحوار‭ ‬المجتمعي‭ ‬القائم‭ ‬على‭ ‬المساواة‭ ‬والشفافية‭. ‬إن‭ ‬الوزارة‭ ‬تبذل‭ ‬قصارى‭ ‬جهدها‭ ‬لدعم‭ ‬هذا‭ ‬الاتجاه‭ ‬وتعزيز‭ ‬الديمقراطية‭.‬

إنني‭ ‬أؤمن‭ ‬أن‭ ‬الفترة‭ ‬المقبلة‭ ‬ستكون‭ ‬بداية‭ ‬لمرحلة‭ ‬جديدة‭ ‬لقطاع‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬المعلومات‭ ‬والاتصالات‭ ‬في‭ ‬مصر،‭ ‬فلقد‭ ‬شهدنا‭ ‬جميعا‭ ‬صعود‭ ‬جيل‭ ‬ا‭ ‬كاملا‭ ‬من‭ ‬المصريين‭ ‬القادرين‭ ‬على‭ ‬الاستفادة‭ ‬من‭ ‬خدمات‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬المعلومات‭ ‬والاتصالات‭ ‬للتعبير‭ ‬عن‭ ‬آمالهم‭ ‬والحث‭ ‬على‭ ‬التغيير‭.‬

وإنني‭ ‬ليشرفني‭ ‬أن‭ ‬تسند‭ ‬إلي‭ ‬القيادة‭ ‬السياسية‭  ‬هذا‭ ‬المنصب‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬المرحلة‭ ‬الحاسمة‭ ‬من‭ ‬تاريخ‭ ‬مصر‭ ‬،‭ ‬وآمل‭ ‬أن‭ ‬أقوم‭ ‬بدور‭ ‬فاعل‭ ‬في‭ ‬بناء‭ ‬وتطوير‭ ‬قطاع‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬المعلومات‭ ‬والاتصالات‭ ‬الوطني‭ ‬وبالتالي‭ ‬المساهمة‭ ‬في‭ ‬تطوير‭ ‬وتنمية‭ ‬الدولة‭ ‬ككل‭.‬

وزير‭ ‬الاتصالات‭ ‬وتكنولوجيا‭ ‬المعلومات​