الأحداث
الجهاز القومي لتنظيم الاتاصلات يشارك في فعاليات معرض ومؤتمر القاهرة الدولي للاتصالات (Cairo ICT) 2013
12/18/2013

يعد معرض ومؤتمر القاهرة الدولي للاتصالات (Cairo ICT) اكبر حدث ومعرض تقني تشهده مصر ولقد عقدت دورته السابعة عشر في الفترة من 9 إلى 12 ديسمبر 2013 تحت شعار 'بناء الجسور'حيث يعتبر الحدث الأهم الذي يساعد في تعزيز الاقتصاد وخلق قنوات اتصال بين مصر والمنطقة العربية وأفريقيا.

ولقد كان للجهاز القومي لتنظيم الاتصالات مشاركة فعالة في كل من معرض ومؤتمر Cairo ICT  حيث عرض الجهاز في الجناح المخصص له في المعرض جميع الخدمات المقدمة منه كما رحب بالعديد من الزوار الذين استفسروا عن تلك الخدمات. بالإضافة إلى ذلك شارك العديد من الخبراء والمتخصصين العاملين بالجهاز كمتحدثين في العديد من الندوات وجلسات المؤتمر التي تم عقدها مثل جلسة 'الفائض الرقمي في مصر'. ولقد شارك المهندس هشام العلايلي، الرئيس التنفيذي للجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، كمتحدث في جلسة المؤتمر التي عقدت تحت عنوان 'سد الفجوة الرقمية ' والتي ركزت الاهتمام على أهمية الاقتصاد الرقمي وإمكانيات مصر في سعيها للتغلب على كافة التحديات الاقتصادية. كما وُجهت الدعوة لسيادته لحضور اجتماع المائدة المستديرة مع السيد  فادي شهادي الرئيس والمدير التنفيذي لهيئة الإنترنت للأسماء والأرقام المخصصة (الايكان ICANN) والتي نظمتها مؤسسة إنترنت مصر لمناقشة مفهوم حوكمة الإنترنت وتعزيز حوكمة الأطراف المعنية وأصحاب المصالح المتعددين كنهج سليم يجب اتباعه في العمليات والأنشطة المتعلقة بالإنترنت.

كما شارك المهندس هشام العلايلي كمتحدث في إحدى جلسات المؤتمر التي كانت تحمل عنوان 'الفرص والسياسات التنظيمية' وضمت كبار المديرين والمديرين التنفيذيين لشركات اتصالات المحمول الثلاث في مصر والرئيس التنفيذي لشركة المصرية للاتصالات، بالإضافة إلى ممثلين عن قطاع الاتصالات، علاوة على ذلك شارك سيادته أيضا في جلسة أخرى والتي عقدت تحت عنوان 'مصر كمحور وممر رقمي'  حيث أكد على موقع مصر الجغرافي باعتباره  فرصة ومنحة فريدة لمصر تؤهلها لتصبح محورا ومركزا رقميا في المنطقة.

بالإضافة إلى ذلك، عقد المهندس هشام العلايلي عدة اجتماعات مع ممثلين عن منظمات المجتمع المدني ورجال الأعمال وكبار المسؤولين الحكوميين في مصر ومسئولين تنفيذيين من أفريقيا والدول العربية حيث تركزت المناقشات في تلك الاجتماعات على البنية التحتية لتكنولوجيا الإنترنت فائق السرعة والشراكات مع القطاع الخاص والنمو المتوقع في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المصري، والقضايا المتعلقة بالإنترنت والدور الذي يمكن لمصر أن تلعبه باعتبارها دولة رائدة في المنطقة.