الأخبار
الاجتماع العربي الثالث لتنسيق القنوات البث التليفزيوني الرقمي الارضي
4/7/2015

​​بالإشارة إلى نتائج الاجتماع العربي الأول لتنسيق القنوات البث التليفزيوني الرقمي الارضي (DTT) خلال الفترة من 19 – 20 مايو 2014 حيث تم الاتفاق على البدء في عملية اعادة التخطيط لخطة جنيف (GE06) للبث الرقمي الأرضي، تم الاعداد والتجهيز لعملية التنسيق بالمنطقة العربية على مخصصات وتعيينات القنوات البث التليفزيوني الرقمي الارضي في الحيز الترددي (470 – 862) ميجاهرتز من خلال إجراء عمليات تكرار (Iterations) بهدف التوصل إلى نتائج تخدم المنطقة العربية وتحقق استغلال الفائض الرقمي (Digital Dividend) في الحيز الترددي المذكور أعلاه لما له من أهمية في توفير طيف ترددي يمكن أن يستخدم في تقديم الخدمات المتنقلة الدولية والإنترنت عريض النطاق.

وفي هذا الاطار يقوم مكتب الراديو بالاتحاد الدولي للاتصالات وبالتعاون مع الفريق العربي للطيف الترددي (ASMG) بتنظيم اجتماع تنسيقي بين الادارات العربية (مصر، السعودية، الامارات، البحرين، الكويت، العراق، لبنان، ليبيا، المغرب، تونس، عمان، اليمن، سوريا، الاردن، فلسطين وقطر) وبعض الادارات غير العربية من دول الجوار ذات الصلة في الفترة من 13-16 أبريل 2015 بالمغرب.

وقد قام الجهاز بالتنسيق مع اتحاد الاذاعة والتليفزيون للتحضير لمشاركة ممثلين عنه ضمن وفد الإدارة المصرية في هذا الاجتماع، وذلك بهدف التحضير الجيد والعمل على خروج هذا الاجتماع بنتائج تخدم المصالح القومية لجمهورية مصر العربية .

أهمية المشاركة

من الجدير بالذكر أن الادارة المصرية ستقوم باستكمال أعمال التنسيق مع الادارات العربية المختلفة (الاردن ،فلسطين ،السعودية، لبنان، سوريا، ليبيا) ، وبعض الادارات غير العربية من دول الجوار ذات الصلة مثل (قبرص، اليونان وتركيا) وذلك بغرض حماية المخصصات المصرية وتوفير ترددات الفائض الرقمي الذي سيتم تخصيصه للخدمات المتنقلة والمتنقلة الدولية عريضة النطاق وغيرها من الخدمات الأخرى بالإضافة إلى أنه سيتم في هذا الاجتماع التوقيع علي الاتفاقيات الفنية اللازمة للقيام بتسجيل قنوات البث التليفزيوني الارضي. لذا يشارك وفد من الجهاز في هذا الاجتماع لاستكمال أعمال التنسيق مع الادارات المختلفة من دول الجوار المعنية بهذا الشأن ، حيث انه يعد الاجتماع الثالث والاخير لتنسيق قنوات البث التليفزيوني الرقمي الارضي ،بالإضافة انه خلال هذا الاجتماع سيتم توقيع الاتفاقيات الفنية المذكورة اعلاه.