الأخبار
الدكتور طارق كامل نائبا لرئيس المكتب التنفيذي لمجلس وزراء العرب للاتصالات و المعلومات
7/7/2010

و قد اقر مجلس الوزراء العرب للاتصالات والمعلومات في ختام اجتماع دورته الرابعة عشرة  مشروع النطاقات العلوية العربية العامة وتمثيل اسم النطاق العلوي العربي العام باللغة العربية على شبكة الإنترنت.

و أقر إنشاء وحدة متابعة للمشروع الذي يهدف إلى تمثيل الهوية العربية على شبكة الإنترنت وزيادة المحتوى الرقمي العربي بما يؤثر إيجاباً في نسبة نفاذ العرب في جميع أنحاء العالم إلى شبكة الإنترنت ويؤدي إلى بناء مجتمع المعلومات العربي وسد الفجوة الرقمية.

كما أقر نتائج المؤتمر العالمي لتنمية الاتصالات والقمة العربية الاقتصادية والتنموية والاجتماعية .

ودعا المجلس إلى زيادة مخصصات الأمانة الفنية لمجلس الوزراء العرب للاتصالات والمعلومات، واستخدام فائض الدخل المستقبلي المتوقع من مشروع النطاقات العلوية لتغطية نفقات وحدة المتابعة المطلوب إنشاؤها داخل الأمانة العامة لجامعة الدول العربية فضلا عن تمويل المشروعات والمبادرات الإقليمية المستقبلية التي تخدم أهداف الإستراتيجية العربية لتكنولوجيا الاتصالات والمعلومات حتى 2012 م .

وكلف المجلس أمانته العامة بتمرير النسخة النهائية من مسودة الشروط والمواصفات الخاصة بتشغيل وإدارات النطاقات العلوية العربية التي تعدها اللجنة التوجيهية للمشروع على أعضاء المكتب التنفيذي لاعتمادها، إضافة إلى مطالبة هيئة الإنترنت للأسماء والأرقام المخصصة (الايكان) بمعاملة جامعة الدول العربية كمنظمة تمثل منطقة جغرافية على غرار معاملة المنظمات التابعة للأمم المتحدة لها .

ووافق المجلس على اعتماد الإجراءات التنفيذية لتنمية البريد العاجل بالمنطقة العربية وتكليف الأمانة الفنية بتعميمها على الإدارات البريدية العربية على أن يبدأ العمل بها من 1 أغسطس القادم ،وكذا الإجراءات التنفيذية لتنمية الطرود البريدية بالمنطقة العربية وتعميمها على الإدارات البريدية العربية من أجل البدء بتنفيذها من أغسطس القادم .

وأقر دعوة فريق عمل تنمية البريد العربي لإعداد خطة إستراتيجية لقطاع البريد العربي 2012 - 2016 من خلال الأهداف الإستراتيجية الإقليمية للمنطقة العربية ومخرجات المؤتمر الاستراتيجي للإتحاد البريدي العالمي والمائدة المستديرة العربية.
واعتمد المجلس الدراسة المقدمة من فريق تنمية البريد حول الأهداف الإستراتيجية الإقليمية للمنطقة وتقديمها للمائدة الإستراتيجية المستديرة لصالح المجموعة العربية التي ستعقد في حينها بهدف تمكين الإدارات البريدية العربية من ترتيب أولوياتها في استراتيجيات الاتحاد البريدي العالمي، إضافة إلى تشجيع الإبداع والابتكار في قطاع البريد العربي وإعداد مقترح بشأن تمويل الجوائز والمسابقات وعرضه على الاجتماع القادم، فضلا عن إيجاد مقترحات تتعلق بالتسهيلات الجمركية للمواد البريدية في المنطقة العربية.

وكلف مجلس الوزراء العرب للاتصالات والمعلومات الأمانة الفنية بتعميم العناصر الأساسية لنظام النفقات الختامية العربي على الإدارات البريدية العربية لتمكينها من تقديم رؤيتها ومقترحاتها للأمانة الفنية فيما يتعلق بالنسب التفضيلية تمهيدا لعرضها على الاجتماع القادم لفريق عمل النفقات الختامية ... داعيا الإدارات البريدية العربية لسداد مساهماتها في إنشاء مركز تبادل وفرز للبريد الفلسطيني، إلى جانب تبادل الإرساليات البريدية مع البريد الفلسطيني .

وأقر المجلس تقرير وتوصيات الاجتماع السابع والعشرين للجنة العربية الدائمة للاتصالات والمعلومات على أن يتولى رئاسة فريق العمل التابع للجنة خبراء من الجهات المعنية بالاتصالات في حكومات الدول العربية وليس من القطاع الخاص.

ووافق على دعوة الإدارات العربية إلى إنشاء مراكز اختبار للانتقال من النسخة ( آي، بي ، في4) إلى النسخة السادسة ( أي، بي ، في 6) من أرقام بروتوكول الإنترنت، وكذا دعوة الإدارات العربية التي لديها مراكز اختبار إلى ربطها ببعضها من خلال التنسيق مع فريق العمل العربي لأسماء النطاقات وشؤون الانترنت وفريق العمل العربي الدائم للتقييس.

وكذا دعوة الإدارات العربية إلى إتاحة وثيقة الإستراتيجية والمشروعات التي تخدم أهدافها على المواقع الالكترونية للجهات الرسمية المعنية بالاتصالات وتقنية المعلومات، إضافة إلى تحديث قيم المؤشرات المعتمدة لقياس مدى التقدم في تنفيذ الإستراتيجية .

وأقر المجلس نتائج الاجتماع المشترك لخبراء الاتصالات والإعلام وأهمها الإسهام في تفعيل الموقع الالكتروني الخاص بالعشرية العربية التشاركية للإعلام والاتصالات الذي أطلقته وزارة الإعلام ووزارة الاتصالات والتقانة بسوريا الشقيقة .

واعتمد مجلس الوزراء العرب للاتصالات والمعلومات تقرير الأمين العام المساعد للشؤون الاقتصادية حول الحساب الخاص للمجلس، وتشكيل المكتب التنفيذي، إضافة إلى التحضيرات المتعلقة بمؤتمر المندوبين المفوضين المقرر انعقاده في المكسيك خلال نوفمبر المقبل ودعم الترشيحات العربية لمناصب الإتحاد وعضوية مجلسه وتفعيل دور الإتحاد تجاه الدول العربية ذات الاحتياجات الخاصة في إعادة بناء قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات لديها.