الأخبار
تعزيز التواجد المصري في المناصب الدولية
11/21/2016
​​​انتخاب مصر كنائب رئيس اللجنة الحكومية بمنظمة الICANN وأيضاً منصب نائب رئيس لخمس لجان دراسية فنية بقطاع التقييس بالاتحاد الدولي للاتصالات  

​يهتم الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات بتعزيز تواجد الخبراء المصريين في المناصب الدولية الهامة التي من شأنها الاشتراك بشكل مؤثر على دائرة اتخاذ القرارات الدولية، حيث يضمن هذا التواجد نقل وجهة النظر المصرية والعربية والإفريقية  بصورة واضحة، فضلاً عن التأكد من الحفاظ على المصالح المصرية والعربية الحيوية الخاصة بقطاع الاتصالات. 

ومما لاشك فيه أن الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات نجح خلال الفترة الوجيزة السابقة في تحقيق تواجد ملموس على الساحة الدولية، وفى التأكيد على ان جمهورية مصر العربية قادرة على استضافة وتنظيم أهم وأكبر الأحداث والفعاليات الدولية، حيث استضافت مصر أعمال المنتدى العالمي لمنظمي الاتصالات GSR-16 وكذلك أعمال الاجتماع الاقليمي الخامس للأمن السيبراني خلال العام الحالي، ويعد الحدثان من الفعاليات الهامة والمؤثرة على الصعيدين الدولي و الإقليمي.

وقد انعكست السياسات السابقة على تعزيز وزيادة فرص تواجد الخبراء المصريين في المناصب الدولية الهامة حيث تم انتخاب المهندسة منال اسماعيل نائباً لرئيس اللجنة الاستشارية الحكومية GAC بمنظمة الأيكان الدولية خلال الانتخابات التي تمت في اجتماع الأيكان الأخير بحيدر اباد، وكان قد تم ترشيح مصر من خلال المجموعة الأفريقية لتولي هذا المنصب وهو ما يعكس ثقة وتقدير المجتمع الدولي للدور الريادي الذي تقوم به مصر على الصعيد الإقليمي والدولي. وتقوم هذه  اللجنة بتقديم المشورة للأيكان على قضايا السياسة العامة.

وتعد منظمة الICANN أحد أهم الهيئات الدولية في مجال اقتصاد الإنترنت، وهي المسئولة عن تنسيق الموارد الفنية اللازمة لعمل شبكة الإنترنت والتي تشمل نظام أسماء النطاقات DNS، سياسات تخصيص أرقام بروتوكول الإنترنت، بالإضافة إلى معرفات بروتوكول الإنترنت، والتي تأتي ضمن الموارد الحرجة لعمل شبكة الإنترنت وتتطلب العديد من مهام التنسيق الفني والتنظيمي لضمان كفاءة تخصيصها واستخدامها. 

وأيضاً خلال مشاركة مصر في الجمعية العالمية لتقييس الاتصالات التي عقدت بمدينة الياسمين الحمامات بالجمهورية التونسية الشقيقة خلال الفترة من 25 أكتوبر وحتى 4 نوفمبر 2016 تم انتخاب كافة المرشحين المصريين في المناصب التي ترشحوا إليها لتولي مناصب نواب رؤساء اللجان الدراسية 2، 3، 13، 16، 20 التابعة لقطاع التقييس بالاتحاد الدولي للاتصالات على النحو التالي:

  1. الدكتور/حسام عبد المولى، نائب رئيس المجموعة الدراسية الثانية الخاصة بالتشغيل والترقيم
  2. الأستاذ/ أحمد سعيد، نائب رئيس المجموعة الدراسية الثالثة الخاصة بالأمور الاقتصادية والمالية
  3. المهندس/أحمد الراجحي، نائب رئيس المجموعة الدراسية الثالثة عشر الخاصة بشبكات الجيل المستقبلي
  4. الأستاذ/ مهند المغربل، نائب رئيس المجموعة الدراسية السادسة عشر الخاصة بالتلفزة الرقمية IPTV
  5. الدكتور/ رامي أحمد فتحي، نائب رئيس المجموعة الدراسية العشرون الخاصة بإنترنت الأشياء IoT والمدن الذكية

فقد شارك وفد من الجهاز بأعمال الجمعية التي تنعقد بانتظام كل أربع سنوات، والتي يتم فيها تحديد مجال العمل وموضوعات الدراسات لقطاع تقييس الاتصالات بالاتحاد خلال الأربع أعوام التالية، وإعادة تشكيل لجان الدراسة وتحديد الموضوعات الموكلة إليها طبقاً للخطة العامة خلال الفترة المقبلة، فضلاً عن إقرار العديد من القرارات الجديدة والمعدلة لتحديد السياسات والتوجهات حيال بعض موضوعات التقييس ذات الأهمية أو الحساسية.

ويعتزم الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات خلال الفترة المقبلة ان يستمر في دعم وتنفيذ السياسات الهادفة إلى تعزيز تواجد الخبراء المصريين في المناصب الدولية الهامة مما يسهم دون شك في زيادة التأثير المصري والعربي على أجندة أعمال قطاع الاتصالات دولياً وإقليميا.