الأخبار
د/ طارق كامل يرأس البعثة المصرية الرسمية إلى كندا وأمريكا للترويج للاستثمار في مصر
6/14/2007

غادرت القاهرة يوم الجمعه الماضى بعثة مصرية رفيعة المستوى برئاسة السيد الدكتور /  طارق كامل - وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات إلى كندا والولايات المتحدة الأمريكية في مهمة عمل رسمية تستمر من 9 إلى 17 يونيو الجاري  بهدف الترويج للاستثمار في مصر وبحث توسيع أفاق التعاون المشترك، وزيادة فرص تنمية الاستثمارات التكنولوجية ودفع عجلة التنمية المعلوماتية في مصر.

ويرأس السيد الوزير هذا العام بعثة مجلس الأعمال المصري الكندي التي تتكون من حوالي 75 من رجال الأعمال المصريين من أصحاب الشركات والمشروعات، والبنوك، وقيادات وزارة الاتصالات والجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، وهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات، والهيئة القومية للبريد.

و يكتسب انضمام الدكتور / عمرو بدوى – الرئيس التنفيذى للجهاز القومى لتنظيم الاتصالات للوفد المصرى أهمية خاصة ، حيث يقوم سيادته فى اطار الزيارة بعقد عدد من اللقاءات الهامة مع عدد من الشركات العالمية العاملة فى مجال تكنولوجيا الاتصالات كشركات Intel- Cisco-  QUALCOMM، كما يتيح برنامج الزيارة الاطلاع على أحدث ما وصلت اليه تكنولوجيا الاتصالات الحديثة بالاضافة الى بحث خلق آفاق جديدة للتعاون الدولى فى مجال تنظيم الاتصالات  ، هذا ويشمل جدول أعمال السيد الوزير عقد ثلاث لقاءات مع الجالية المصرية في كل من تورنتو ومونتريال وواشنطن ويتم خلالها التركيز على المهتمين بمجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من خلال رسالة موجهة لاستعراض فرص المشاركة في أنشطة جامعة النيل المصرية، وتصدير خدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من مصر إلى الخارج. كما تحرص البعثة هذا العام من خلال لقاءاتها المتعددة مع الجانب الكندي على خلق نوع من التواصل مع الحكومة الفيدرالية في كندا مع رئيس وممثلي البرلمان ووكيلي وزارتي الصناعة والتجارة الكنديين، بالإضافة إلى الشركات العملاقة المتعددة الجنسيات بهدف فتح علاقات مباشرة معها إضافة إلى التواصل مع عدد من الشركات الأخرى لفتح مجالات للعمل معها في مصر وكذلك عقد لقاءات مع مجتمعات الأعمال الأصغر حجما.

كما تحرص البعثة هذا العام خلال زيارة كندا على تعريف مجتمع الأعمال الكندي بمجال الأعمال في مصر والتيسيرات التي توفرها الحكومة المصرية للمشروعات الجديدة.
 وخلال زيارته للولايات المتحدة الأمريكية يلتقي السيد/ الوزير مع كل من السيد/ ديفيد وولش مساعد وزيرة الخارجية الأمريكية والسيد/ ليفى جروث مساعد وزيرة الخارجية الأمريكية لشئون الإنترنت.كما يلتقي سيادته كذلك بالممثل التجاري الأمريكي وذلك لبحث موضوع تحرير خدمات الاتصالات، كما يلتقي وممثلي البنك الدولي، إضافة إلى حوالي 250 من رجال الأعمال خلال لقائه مع أعضاء غرفة التجارة الأمريكية حيث يتحدث خلاله رئيس شركة إيه تى كيرنى عن موقع مصر عالميا في مجال خدمات التعهيد. كما تشهد زيارة السيد الوزير للولايات المتحدة أيضاً توقيع عدة اتفاقيات للتعاون خاصة بجامعة النيل، والشركة المصرية للاتصالات وبعض الشركات المصرية العاملة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

جدير بالذكر أن السيد الوزير والوفد المرافق سوف يعقد لقاءات مع المغتربين العاملين في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في كل من كندا والولايات المتحدة يتم خلاله تعريفهم على أحدث التطورات في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وفرص التعاون بين هذا القطاع في مصر والجاليات المصرية بكندا والولايات المتحدة، وخلال هذا اللقاء يتم عرض الجديد حول سياسات قطاع الاتصالات والأطر المنظمة له وفرص الاستثمار والشراكة في مجال البحوث والتطوير، وسوق التشغيل الخارجي المصري، والأطر المنظمة للتوقيع الالكتروني في مصر للنهوض بسوق التجارة الالكترونية، وجامعة النيل التكنولوجية ومشروع الحاضنات التكنولوجية.

هذا وتأتي أهمية هذه الزيارة نتيجة للاهتمام المتزايد من جانب المستثمرين الكنديين والأمريكيين والمصريين المغتربين بالاستثمار في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في مصر.