البيانات الصحفية
الموافقة على البدء في اجراءات منح الرخص الموحدة للاتصالات
12/27/2012

القاهرة 26/12/2012
اجتمع أمس مجلس إدارة الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات برئاسة المهندس هاني محمود وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، حيث تناول في جلسته عدة موضوعات والتي من أهمها الموضوعات المتعلقة بالرخصة الموحدة للاتصالات وكيفية طرحها وتنفيذها.

أوضح الدكتور عمرو بدوي الرئيس التنفيذي للجهاز القومي لتنظيم الاتصالات أن مجلس إدارة الجهاز قد أصدر قرارا يتضمن إطار عام لإعادة هيكلة قطاع الاتصالات المصري خلال عدة مراحل لمنح الرخصة المتكاملة لشركات الاتصالات التي تعمل في السوق المحلي، حيث سيتم في المرحلة الأولى منح الشركة المصرية للاتصالات الحق في تقديم خدمات المحمول عبر الحصول على رخصة تقديم الخدمة بدون ترددات، بحيث ستبدأ الشركة في توفير خدمات التليفون المحمول عبر شركات المحمول العاملة بالسوق من خلال إعادة بيع الخدمة الخاصة بهم، وذلك إلى أن يقوم الجهاز في المرحلة الثانية بتوفير مزيد من الترددات ويكون من حق الشركات المقدمة لخدمات المحمول التقدم لها.

كما أوضح الدكتور بدوي على أنه وفقاً لهذا الإطار سيكون لشركات المحمول الحق في الحصول على ترخيص لتقديم خدمة التليفون الثابت عن طريق استخدام البنية الأساسية الخاصة بالشركة المصرية للاتصالات، وسيتم تطبيق هذا الاتفاق على مراحل حتى تصل الشركات إلى الرخصة الموحدة المتكاملة.
 أما فيما يخص خدمات الاتصالات الدولية فقد أوضح الدكتور عمرو بدوي أنه من حق شركتي المحمول التقدم لها حالياً طبقاً للسعر الحالي وسوف يتم عمل تسعير لهذه الخدمات يتم تطبيقه بعد عامين بناء على التغيرات المتوقعة في سوق الاتصالات الدولية، ومن جانب اخر وفيما يخص قيمة الرخص الموحدة فسيقوم الجهاز بالاستعانة بخبراء من خارج الجهاز لوضع هذه التسعيرة وليقوموا بتقديم الاستشارات الخاصة بتقييم التراخيص المطروحة من خلال الرخصة الموحدة للجهاز سواء تراخيص الخدمات المحمولة أو الثابتة أو الاتصالات الدولية ،بحيث تكون مناسبة لجميع الأطراف وبما يحافظ على حقوق الدولة وألا يكون ذلك على حساب المشغلين.

ويعد طرح وتنفيذ الإطار الجديد لقطاع الاتصالات متوائماً مع ما يحدث عالمياً من قلة إقبال مستخدمي الاتصالات على استخدام خدمات الاتصالات الثابتة وإقبالهم على استخدام الخدمات المحمولة، وحفاظاً على الإطار الايجابي للمنافسة الحرة بسوق الاتصالات المصري والذي يصب في مصلحة مشتركي الاتصالات، ومن المتوقع أن يتم تنفيذ المرحلة الأولى للإطار الجديد لإعادة هيكلة قطاع الاتصالات بنهاية النصف الأول من 2013.