البيانات الصحفية
ورشة العمل الإقليمية لمراكز الاستجابة لطوارئ الانترنت لدول منظمة المؤتمر الإسلامي
6/9/2010

القاهرة في 8/6/2010

تحت رعاية الدكتور طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بدأت اليوم فعاليات ورشة العمل الإقليمية لمراكز استجابة الانترنت لدول منظمة المؤتمر الإسلامي وذلك بمشاركة تسع دول، والتي أقيمت بفندق سميراميس في الفترة من 8-9 يونيو 2010.

وبحضور الدكتور عمرو بدوي الرئيس التنفيذي للجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، والدكتور شريف هاشم مستشار السيد وزير الاتصالات لشئون تأمين الفضاء الالكتروني، والسيد مهد عزومي رئيس مراكز الاستجابة لطوارئ الانترنت بمنظمة المؤتمر الإسلامي (OIC)، استعرض المهندس وليد زكريا مدير المركز المصري للاستجابة لطوارئ الانترنت القضايا المتعلقة بالقرصنة الالكترونية وأساليب استغلال الثغرات الأمنية التي لم يتوافر لها الدعم اللازم لإصلاحها وتأمينها، وكيفية تأمين شبكات الاتصالات حتى لا تتعرض لمخاطر الاختراقات.

ثم استعرض بعد ذلك المهندس سليمان السمحان (المركز السعودي للاستجابة لطوارئ الانترنت) الموضوعات المتعلقة بكيفية جمع المعلومات والبيانات المتواجدة في الذاكرة الرئيسية لنظام التشغيل (Windows)، وما هي أهم الأدوات المستخدمة لجمع وتحليل وفحص هذه البيانات من وجهة النظر التشريعية والجنائية، ثم تحدث المهندس هيثم المير (المركز التونسي للاستجابة لطوارئ الانترنت) عن البرمجيات الخبيثة وتهديداتها المتوقعة لشبكات الاتصالات في الوقت الحالي، وعن تأثيرها الكبير على قطاع المستخدمين وقطاع الأعمال، حيث تناول بالشرح الأنواع المختلفة للبرمجيات الخبيثة الحديثة وأساليب القرصنة التي يمكن أن تقوم بها عن بعد، وأنواع الهجمات على الشبكات الاجتماعية والمواقع الالكترونية وكذلك مخاطرها على مواقع التجارة الالكترونية.

تناول المهندس ميجان معظم (المركز الماليزي للاستجابة لطوارئ الانترنت) التعاريف الخاصة بكيفية استخدام شبكات الخداع الافتراضية وفوائدها مقارنة بشبكات الخداع الحقيقية، وأهمية شبكات الخداع في أنها تعد فخ يقع فيه القراصنة عند محاولة عمل الاختراقات لأجهزة الحاسب، ثم ناقش الحاضرون أهم وأبرز الخبرات العالمية في مجال إنشاء وتشغيل مراكز الاستجابة لطوارئ الانترنت والتجارب المختلفة للدول في هذا المجال، ومدى تفعيل التعاون المشترك بين الدول الأعضاء في منظمة OIC-CERT والخاصة بمكافحة القرصنة وأوجه التعاون في تطوير أساليب اكتشاف المخاطر على شبكة الانترنت.

تتناول فعاليات ورشة العمل في يومها الثاني تدريب عملي لأعضاء مراكز استجابة الانترنت لدول منظمة المؤتمر الإسلامي على كيفية تحليل سجلات البيانات والمعلومات الخاصة بالحاسب وأفضل الطرق لتخزين تلك السجلات وكيفية استخراج البيانات الخاصة بسجلات المراقبة اللحظية لشبكات الاتصالات والتشريع الجنائي الخاص بأجهزة الحاسب، كما تتناول أيضاً تدريب على كيفية تأمين المواقع الالكترونية وشرح الثغرات الأمنية الخاصة بها وطرق استغلالها وكيفية تأمينها، والطرق التي يلجأ إليها القراصنة للهجوم على تلك المواقع وما هو دور مراكز الاستجابة لطوارئ الانترنت تجاه هذه الهجمات.

شارك بالمؤتمر خبراء تأمين الفضاء الالكتروني وأعضاء مراكز الاستجابة لطوارئ الانترنت من مصر والسعودية والأردن وسوريا وعمان وتونس والعراق وماليزيا وتركيا.